أستغفر الله - أستغفر الله - أستغفر الله 

لطلب الاعلان على البريد

abdualaziz-@hotmail.com

 

 

 


  
      
 

العودة   منتديات كافي شوب > منتديات تعليمية > البحث العلمي , بحث علمي كامل , تقارير جاهزه

البحث العلمي , بحث علمي كامل , تقارير جاهزه البحث العلمي , بحث علمي كامل , تقارير جاهزه



إضافة رد
 
Bookmark and Share LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ /08-13-2011, 09:31 PM   #1 (permalink)

أنثى
~][مرآإقبه سآإبقه][~

وَخْر شِوِيّ ≈ غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 15236
 تاريخ التسجيل : Dec 2009
 المكان : -
 المشاركات : 21,829
 النقاط : 1101
 تقييم المستوى : 234

افتراضي بحث عن الاحياء , موضوع عن الاحياء , تقرير عن الاحياء , معلومات عن الاحياء

عــلم الأحــياء
علم الأحياء هوأحد العلوم الحديثة التي نحتاجها في حياتنا اليومية فهو من العلوم المهمة والضروريةحيث يعرفنا بما في أجسامنا من أعضاء وخلايا ووظائف حيوية وهو كذلك يعرفنا بالكائناتالحية والنباتات و ما يوجد حولنا في البيئة المحيطة.
الأحياء باللغة الإنجليزية (Biology) هو أصلاً كلمة يونانية تتكون من مقطعين الأول (Bio) ومعناه الحياةوالثاني (logy) ومعناه علماً أو دراسة.
ولعلم الأحياء صلات وثيقة بالعلوم الأخرىمثل علم الكيمياء وبينهم ضلع مشترك يعرف بالكيمياء الحيوية، وله علاقة أيضاً بعلمالصيدلة من حيث صناعة الدواء، وكذلك الجيولوجيا.وقد تشعب علم الأحياء فروعكثيرة لتلبي احتياجات الإنسان الضرورية والمستمرة.
علم الأحياء (البيولوجيا( / Biology / Biologie
دراسة الحياة. وتتناولالبيولوجيا الحياة كشكل خاص لحركة المادة، كما تتناول قوانين تطور الطبيعة الحية،وكذلك الأشكال المتشعبة للكائنات الحية: بناؤها ووظيفتها وارتقاؤها وتطورها الجزئيوعلاقتها المتبادلة بالبيئة. وتشتمل البيولوجيا على العلوم الجزئية لعلم الحيوانوعلم النبات والفسيولوجيا وعلم الأجنة وعلم الحفريات الحيوانية والنباتيةوالبيولوجيا الدقيقة وعلم الوراثة الخ. والبيولوجيا كنظام متناسق للمعرفة كانتمعروفة لليونانين القدماء، لكنها لم تحرز أساسا علميا إلا في العصر الحديث. وقد تمأول تنظيم منهجي كامل نسبيا عن الكائنات الحية والمتميزة على يد جون رأي (القرنالسابع عشر) ولينايوس. وكانت البيولوجيا في القرن الثامن عشر والنصف الأول للقرنالتاسع عشر وصفية بشكل رئيسي. وقد سمى انجلز هذه الفترة بالفترة الميتافيزيقية،فأساسها النظري هو فكرة دوام الأنواع، وهو اعتقاد بأن غرضيه الكائنات العضوية ترجعإلى علل تتجاوز الطبيعة. وقد أدى الجهل بالعلل المادية للظواهر البيولوجية والفشلفي إدراك صفاتها العينية إلى ظهور التصورات المثالية والميتافيزيقية (المذهبالحيوي) ومذهب التشكل المسبق والآلية الخ. وقد لعب اكتشاف بناء الخلية في الكائناتالحية دورا هاما في استكمال البيولوجيا كعلم. فقد حدثت للبيولوجيا ثورة بنظريةالارتقاء عند داروين، تلك النظرية التي كشفت عن العوامل الحديثة والقوى المرافقةللارتقاء، وافترضت وقدرت النظرة المادية للاقتصاد النسبي للكائنات الحية، ومن ثمقوضت السيادة السابقة للغائية في النظريات البيولوجية. وقد تحققت أشكال للنجاح هامةفي العلوم البيولوجية في نهاية القرن التاسع عشر، وبداية القرن العشرين. غير أنالبيولوجيا حققت تقدما سريعا بصفة خاصة منذ ظهور أفرع لها مثل علم وظائف الأعضاء (الفسيولوجيا) وعلم الوراثة وعلم الخلايا والكيمياء البيولوجية والفيزياءالبيولوجية، التي تعنى بقوانين العمليات الحيوية الرئيسية – التغذية، التمثيل،والأيض (عمليات الهدم والبناء داخل الجسم) وانتقال الخصائص الوراثية... الخ. وفيالنقاط التي تلتقي فيها البيولوجيا بالعلوم الأخرى (الفيزياء، الكيمياء، الرياضيات،الخ) تكون هناك إمكانيات للنفاذ في عدد من الميادين البيولوجية الهامة. والمشكلةالرئيسية للبيولوجيا اليوم هي اكتشاف ماهية العمليات الحيوية، وفحص القوانينالبيولوجية الخاصة بتطور العالم العضوي، ودراسة فيزياء وكيميائية الأشياء الحية،وتطوير الطرق المختلفة للتحكم في العمليات الحيوية، وخاصة عملية الأيض والوراثةوتقلب الكائنات. وقد حققت مناهج البحث الفيزيائية والكيميائية والرياضية نتائجأساسية في الميادين المختلفة، وخاصة في علم الوراثة حيث تم الكشف عن المورثات (الجينات) وبنائها ووظائفها، التي كشف عنها النقاب وتم الحصول على صورة عامة لآلياتتحول الخصائص الموروثة. وطوال العشرين سنة الأخيرة تم اخترع مناهج مختلفة لفحص بنيةالبروتينات، وتم تركيب أبسط البروتينات – وقد أحرز علماء البيولوجيا العاملونبالتعاون مع علماء الكيمياء والفيزياء تقدما كبيرا في كشف النقاب عن آليات المركباتالبيولوجية للبروتينات. واكتشفت تفسيرات لعديد من الظواهر البيولوجية، وخاصةالظواهر المتعلقة بالوراثة في العمليات الكيماوية الخاصة بالخلية الحية. وقد أدىهذا إلى ظهور ما يسمى بالبيولوجيا الجزئية، التي كانت المنطلق لتطور عدد من العلومالبيولوجية الأخرى. وقد زاد التقدم في البيولوجيا من وضوح نظرية داروين فيالارتقاء. فقد اكتسب تصور داروين لعلل تنوع الأنواع دقة أكبر بجلاء طبيعة التغيراتعلى مستوى جزئي. إن التغيرات التي تتم بتأثير البيئة هي من وجهة نظر البيولوجياالحديثة العامل الرئيسي في الارتقاء العضوي؛ فالقوة الدافعة الرئيسية هي الانتخابالطبيعي. ويمكن أن يكون التقدم في البيولوجيا مضاهيا للتقدم في استخدام الطاقةالنووية؛ فالبيولوجيا الحديثة تقوم بمساهمة رئيسية في التقدم الاقتصادي. وقد ساهمتأوجه النجاح الكبير في فسيولوجيا النبات (انظر تيمريازيف) وفسيولوجيا الحيوان (انظرأي. بافلوف)، وانتخاب وانتقاء البذور (انظر ميتشورين) التي حققها علماء البيولوجيا،من أتباع المدرسة المادية – ساهمت هذه الأوجه للنجاح مساهمة كبيرة في نظرية الزراعةوممارستها.
الأهداف العامة لتدريس الأحياء في المرحلةالثانوية
أولاً:- مساعدة المتعلمين على تعميق العقيدة الإسلامية فينفوسهم وترسيخ الإيمان بالله في قلوبهم ، وتنمية اتجاهات إيجابية نحو الإسلام وقيمه :
من خلال دراستهم المخلوقات الحية وما أودع الله فيها من خصائص دالة على عظيمقدرته وبالغ حكمته ، وتنمية ميل الطالب إلى البحث عن آيات الله في نفسه وفي سائرالأحياء ، وتمكين الانتماء الحي لأمة الإسلام ، ودعم العقيدة الإسلامية التي تستقيمبها نظرة الطالب إلى الكون والإنسان والحياة في الدنيا والآخرة ، وتزويده بالمفاهيمالأساسية التي تجعله معتزاً بالإسلام قادراً على الدعوة إليه والدفاع عنه ، وأنالله خلق الكون موزوناً وأي خلل فيه من فعل الإنسان يؤدي إلى عواقب وخيمة .
ثانياً :-مساعدة المتعلمين على كسب الحقائق والمفاهيم العلمية والمصطلحاتالعلمية التالية بطريقة وظيفية :
الخلية وحدة البناء والوظيفة في الكائن الحي .
تتكامل الوظيفة والتركيب في أنسجة وأعضاء الكائن الحي .
وظيفة التكاثر فيالمخلوقات الحية لها أهمية في بقاء النوع .
يختلف الانقسام الخلوي غير المباشرعن الانقسام الاختزالي .
أجهزة الاتزان والتنظيم في المخلوقات الحية تساعد علىاتزان البيئة الداخلية في الكائن الحيالوراثة هي انتقال الصفات الوراثية منالآباء إلى الأبناء .
علم الوراثة البشرية يهدف إلى زيادة الصفات الجيدة والقضاءعلى الأمراض الوراثية أو تعديلها .
تصنف المخلوقات الحية إلى مجاميع على حسب مابينها من أوجه تشابه و اختلاف .
وجود التشابه في تركيب المخلوقات الحية معالتنوع فيما بينها دلالة إلى وحدانية الخالق عز وجل .
المرض خلل وظيفي يصيبعضواً من الأعضاء فيصبح غير قادر على أداء وظيفته بصورة طبيعية .
دراسة علمالأحياء تتطلب معرفة بعض المصطلحات العلمية الأجنبية لأنها تشكل إلى حد ما لغة علمالأحياء .
ثالثاً : - مساعدة المتعلمين على كسب الاتجاهات والقيم والعاداتالمناسبة بصورة وظيفية مثل : الموضوعية وسعة الأفق وعدم التعصب الأعمى وحبالاستطلاع والتروي في إصدار الأحكام والتواضع العلمي ، والأمانة العلمية واحترامالعمل اليدوي وآراء الآخرين ، وإكسابهم عادات حسنة في العمل ( نظام . دقة . عناية ) والمحافظة على الأدوات والأجهزة العلمية ، وتعلم بعض الهوايات المفيدة ( مثل جمععينات إحيائية وكيفية حفظها ) ،وتنمية العمل الجماعي (مثل الرحلات والزياراتالعلمية ) والاقتناع بأهمية علم الأحياء في معرفة أسرار الحياة وتفسير الظواهرالحيوية .
رابعاً :- مساعدة المتعلمين على كسب مهارات عقلية مناسبة مثل :
التمييز بين المخلوقات الحية وتصنيفها ، ودقة الملاحظة وتفسير سلوك المخلوقاتوالتنبؤ به ( مثل هجرة الطيور ) ، وإتباع الطريقة العلمية في التفكير والبحثوالاستقصاء وتنمية قدراتهم الابتكارية ، والتطبيق ( مثل حل مسائل علم الوراثة ) ،ومهارة الفحص ( مثل فحص شريحة دم ، وفحص قطاع عرضي في ساق نبات ، وفحص نسيج عصبي ) ، ومهارة الكشف ( مثل تحديد فصائل الدم ، تلوث الألبان ، تلوث المياه )
خامساً : -مساعدة المتعلمين على كسب مهارات علمية عملية مناسبة مثل :
تنمية المهارةاليدوية البسيطة والمركبة من استخدام المجهر بصورة صحيحة ، وإعداد بعض الشرائحالمهجرية ، وعمل تحضيرات مهجرية ، ومهارة استخدام أدوات التشريح ، وتشريح بعضالمخلوقات وإصلاح بعض الأجهزة العلمية ، أي مهارة التعامل مع الأجهزة والعينات التيتلزم لإجراء التجارب ، ومهارة الرسم الدقيق ، وإعداد بعض الوسائل التعليمية (مثلالمصورات والمجسمات ) الخاصة بعلم الأحياء .
سادساً : - مساعدة المتعلمينعلى كسب الاهتمامات والميول العلمية المناسبة بطريقة وظيفية :تنمية الشعوربالمشكلات وإثارة التساؤلات حولها ومحاولة تفسيرها ينمي الميول نحو هذه الأشياءوبالتالي جعل الطالب شريكاً في عملية التعلم والتعليم
ومن هذه الاهتماماتوالميول العلمية :
الاهتمام بتصنيف المخلوقات الحية وتجميع العينات والقيامبعملية التحنيط وطرق حفظ المخلوقات الحية ، والقراءة العلمية الموجهة واستخدامالأجهزة والأدوات والمواد في إشباع الهوايات وتنمية حب الأحياء النافعة في نفوسهموالميل إلى رعايتها وشغل أوقات الفراغ وحسن اختيار المهنة وفق ما تسمح به قدراتهم .
سابعاً : - مساعدة المتعلمين في تعرف المنجزات العلمية للعلماء المسلمينوالعرب ، واحترام العمل وتقديره والتمثل به :
وذلك عن طريق تعريف المتعلمينبمنجزات العلماء المسلمين والعرب والقراءة عما قدموا ويقدمون من أعمال ، ليكوندافعاً لهم للتمثل بهم ،
ومن هؤلاء العلماء ابن النفيس مكتشف الدورة الدمويةالرئوية ، وابن الصوري في تأثير الأدوية على جسم الإنسان ، والرازي في الطب ، وأبوالمنصور
وابن البيطار في النباتات الطبية ، والغساني في تصنيف النبات ، وابنسينا في الطب وتصنيف النباتات الطبية .
ثامناً : - مساعدة المتعلمين علىتذوق العلم ( علم الأحياء ) وتقدير جهود العلماء ودورهم في تقدم العلم والإنسانية :
وذلك بتهيئة الظروف المناسبة للمتعلمين لتنمية التذوق العلمي وأوجه التقديرالعلمية لديهم بصورة وظيفية بمعنى غرس الإيمان بالعلم وبقيمته في حل المشكلات التيتواجه الإنسان والدور الذي يقوم به العلماء في سبيل ذلك ، ويدركوا أهمية الأجهزةوالأدوات في تقدم تطوير علم الأحياء وتقدير جهود العلماء والجهود التي تبذلهاالدولة من أجل رفع مستوى المعيشة للأفراد ، وتعريفهم بالجهود والتضحيات التي قدمهاعلماء الأحياء ويقدمونها لتوفير الاستنارة ورفاه بني الإنسان ، ومن هؤلاء العلماءلويس باستور ، وليفنهوك ، وروبرت كوخ ، ومندل ، ولينيوس ، و واطسون وكريك ، وملبيجي، وآخرون .
تاسعاً : - مساعدة المتعلمين على كسب قدر مناسب من مهاراتالاتصال والتعلم الذاتي المستمر :
وذلك بتنمية مهارات الاتصال عن طريق التحدثمع الآخرين ليكون قادراً على إدراك مشاعر الآخرين وحاجاتهم واهتماماتهم ، وإتاحةالفرصة للمتعلمين للتعلم من بعضهم البعض عن طريق المجمعات التعليمية ، والعملالميداني والرحلات العلمية ، وتنمية مهارات التعلم الذاتي باستخدام الأجهزة العلميةكالحاسوب وشبكات المعلومات في دراسة الأحياء ، وقراءة الدوريات العلمية والمجلاتالعلمية ، وإجراء التجارب ، ومشاهدة الأفلام العلمية ، ،وما يستجد من أوعية ومصادرللمعلومات ، وقراءات حرة لكتب تنمي الثقافة العلمية وأخبار وموضوعات علمية فيالجرائد والمجلات .
عاشراً :- مساعدة المتعلمين على كسب عادات إيجابية فيالتعامل مع الموارد الطبيعية والبيئة :وذلك بالاستخدام الأمثل لها عن طريق :
تعريف المتعلمين بالأحياء النافعة في البيئة وخاصةً بيئة المتعلم وكيفيةالمحافظة عليها وحمايتها .
تعريف المتعلمين بأهمية الغطاء النباتي كمصدر غذاءوطاقة .
تعريف المتعلمين بالأحياء الدقيقة المسببة للأمراض بغية تحديد طرقالوقاية منها
ومكافحتها .
تعريف المتعلمين كيفية العناية بالمياه وترشيداستخدامها والمحافظة عليها وإثارة الاهتمام للبحث في سبل معالجة مشاكلها .
تنمية الشعور الاجتماعي ( الشعور بالمسؤولية واحترام الممتلكات العامة )
</B></I>





fpe uk hghpdhx < l,q,u








آخر مواضيعي

0 خروفي/ خروفي ..لآبس بدله " صووفي ..!ّṔĩċ & ŤǿṗĭĈṧ |~
0 قلت للقمر عن حآلي و أنه حبك رآس مآلي ( خآمآت )
0 العدد الطبيعي , الاعداد الطبيعية , الأعداد الطبيعيه في الرياضيات
0 خلفيات 2011 , خلفيات انمي , خلفيات سطح المكتب , خلفيات كرتون 2011
0 توبيكآت بنات كيوت ~

  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
بوربوينت مادة الاحياء للصف الثالث ثانوي الفصل الثاني , عرض بوربوينت لمادة الاحياء للصف الثالث ثانوي ف2 هـذيان الوسائط التعليمية المتعددة 1 11-19-2011 06:24 PM
بحث عن الاحياء للصف الاول الثانوى , موضوع عن الاحياء اول ثانوي وَخْر شِوِيّ ≈ البحث العلمي , بحث علمي كامل , تقارير جاهزه 0 08-13-2011 03:12 AM
بحث عن الاحياء للصف العاشر , تقرير عن الاحياء للصف العاشر الفصل الثاني وَخْر شِوِيّ ≈ البحث العلمي , بحث علمي كامل , تقارير جاهزه 0 08-13-2011 03:10 AM
بحث عن الاحياء للصف الثاني ثانوي , موضوع عن الاحياء للصف الثاني ثانوي , تقرير عن الاحياء ثاني ثانوي وَخْر شِوِيّ ≈ البحث العلمي , بحث علمي كامل , تقارير جاهزه 0 08-13-2011 03:02 AM
حل اسئلة الاحياء اول ثانوي مطور الفصل الثاني , حل تمارين الاحياء اول ثانوي مطور ف2 لايشبهني أحد! المرحلة الثانوية 1 08-12-2011 07:53 AM


الساعة الآن 06:38 AM

  


Powered by vBulletin® Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.1